Sharjah Museum
المركز الإخباري

هيئة الشارقة للمتاحف ومتحف القهوة بدبي يطلقان معرض "القهوة في الخليج العربي"

01 أكتوبر 2019

تنظم هيئة الشارقة للمتاحف بالتعاون مع متحف القهوة بدبي، معرض القهوة في الخليج العربي، وذلك في متحف الشارقة للتراث، خلال الفترة من 1 أكتوبر وحتى 2 ديسمبر 2019، بالتزامن مع اليوم العالمي للقهوة والذي يصادف 1 أكتوبر من كل عام.

تنظم هيئة الشارقة للمتاحف بالتعاون مع متحف القهوة بدبي، معرض القهوة في الخليج العربي، وذلك في متحف الشارقة للتراث، خلال الفترة من 1 أكتوبر وحتى 2 ديسمبر 2019، بالتزامن مع اليوم العالمي للقهوة والذي يصادف 1 أكتوبر من كل عام.
 
ويهدف المعرض إلى إبراز أهمية القهوة تاريخياً، لا سيما في منطقة الخليج العربي من خلال عرض مجموعة من مقتنيات متحف القهوة بدبي. كما يتضمن المعرض صوراً قديمة للمغفور لهما بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، والشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم، طيب الله ثراهما.
 
وفي هذا الصدد قال خالد الملا مدير متحف القهوة بدبي يقدم المعرض للجمهور معلومات حول أهمية القهوة في منطقة الخليج ودولة الإمارات خاصة، بالإضافة إلى عادات وطقوس إعدادها وبروتكولات تقديمها، فضلاً عن مكونات وتفاصيل أجزاء الدلة، لافتاً إلى أن أهميتها ودورها في المجتمعات الخليجية أدى في العام ٢٠١٥ إلى  إدراجها  في منظمة اليونسكو (للتراث).
 
ويقدم المعرض لزواره مجموعة متنوعة من المعروضات المرتبطة بتحضير وتقديم القهوة في الماضي، وذلك لإبراز أهمية القهوة عند أهالي منطقة الخليج العربي. كما يتضمن المعرض مجموعة متنوعة من البرامج التعليمية، وورش العمل التي تستهدف مختلف أفراد المجتمع، لا سيما أن القهوة في العصر الحالي أصبحت واحدة من أكبر مصادر الدخل للعديد من الدول.
ويقدم المعرض للجمهور الذواق تعريفاً شاملاً للأدوات المستخدمة قديماً في منطقة الخليج العربي لتحميص وتحضير وتقديم القهوة العربية، ومن أشهر هذه الأواني "الدَلة" التي يجلبها بعض المُضيفين من بلدانٍ بعيدةٍ وبأسعارٍ باهظةٍ طمعًا في السّمعة الحسنة. والدلال أنواع، فمنها الحساوية، والعمانية، والرسلانية، والقرشية، وأقدمها وأثمنها وأجودها البغدادية التي تصنع في العراق.
 

تابعنا على