Sharjah Museum
المركز الإخباري

لدعم برنامج ماجستير علوم إدارة وحفظ التراث الأول من نوعه عربياً "هيئة الشارقة للمتاحف" و“إيكروم" توقعان اتفاقية تعاون مشترك

26 أغسطس 2019

وقعّت هيئة الشارقة للمتاحف مذكرة تفاهم مع المركز الإقليمي لحفظ التراث الثقافي في الوطن العربي (إيكروم - الشارقة)، بهدف تعزيز جهود التعاون المشترك بين الطرفين في دعم برنامج ماجستير العلوم في إدارة حفظ التراث الثقافي الذي تطرحه جامعة الشارقة بالشراكة مع منظمة إيكروم.

وقعّت هيئة الشارقة للمتاحف مذكرة تفاهم مع المركز الإقليمي لحفظ التراث الثقافي في الوطن العربي (إيكروم - الشارقة)، بهدف تعزيز جهود التعاون المشترك بين الطرفين في دعم برنامج ماجستير العلوم في إدارة حفظ التراث الثقافي الذي تطرحه جامعة الشارقة بالشراكة مع منظمة إيكروم.
وتضمنت الاتفاقية التي وقعها كل من سعادة منال عطايا مدير عام هيئة الشارقة للمتاحف، والدكتور زكي أصلان مدير المركز الإقليمي لحفظ التراث الثقافي وممثل ايكروم للدول العربية، مجموعة من الأطر التي تم تحديدها كمجالات للتعاون بين الطرفين من أجل تمكين الدارسين في البرنامج وصقل مهاراتهم وقدراتهم.
ويستهدف البرنامج، وهو الأول من نوعه على مستوى الوطن العربي، العاملين في مجال التراث الثقافي من خلفيات مختلفة في المنطقة ويتكون من مساقين هما إدارة المتاحف (التراث المنقول) وإدارة مواقع التراث الثقافي (التراث الثابت).
وقالت منال عطايا مدير عام هيئة الشارقة للمتاحف أن الاتفاقية تأتي من باب تكامل الأدوار بين الطرفين ولا سيما أن برنامج الماجستير سيرفد سوق العمل بالكوادر الوطنية والعربية المتخصصة في هذا المجال الذي يعاني شحاً في توفر المتخصصين على نطاق المنطقة العربية برمتها.
وأضافت عطايا بأنه حسب بنود الاتفاقية ستقوم الهيئة ومتاحفها برفد البرنامج بالخبرات المتوفرة لديها وتيسير الزيارات الميدانية لكافة المتاحف والوصول إلى مقتنياتها، بالإضافة إلى تنفيذ ورش عمل ومحاضرات تسلط الضوء على آلية عمل المتاحف وكيفية الحفاظ على المواقع والمقتنيات مع التطرق لتفاصيل دقيقة تتعلق بمنظومة العمل والتصاميم الخاصة بكل متحف، علاوة على ابتكار المشاريع التي تتقاطع مع أهداف البرنامج وغاياته.
وأعربت عطايا عن إيمانها الكامل بنجاح البرنامج كونه سيوفر دراسة شاملة في مجال بالغ الأهمية مؤكدة التزام الهيئة بدعم البرنامج، حيث قالت: ”نحن كمتاحف ومواقع تراثية تم تحويلها إلى متاحف سنعمل على تقديم خلاصة خبرتنا في كيفية إدارة المتاحف والمواقع  وتطوير خطط التصميم والبرامج وكافة العناصر المهمة والدقيقة التي يتوجب على الطلبة الاطلاع عليها والإلمام بها“.
من جانبه قال الدكتور زكي أصلان، مدير المركز الإقليمي لمنظمة إيكروم: "إن البرنامج الموجه للطلبة في الإمارات وكافة الدول العربية، مرتكز على فلسفة وفكر وتراث المنطقة وهو السبب الذي أدى إلى طرحه باللغة العربية لغايات حفظ التراث في منطقتنا العربية".
واعتبر أصلان أن انطلاق برنامج ماجستير العلوم في إدارة حفظ التراث الثقافي من إمارة الشارقة يحمل دلالة رمزية كبيرة باعتبار الإمارة مختبر علمي كبير يضم خبرات مؤسساتية عالية في مجال إدارة المتاحف والحفاظ على التراث بدعم وتوجيه مباشر من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم إمارة الشارقة - حفظه الله - لتعزيز سياسات حفظ التراث الثقافي في الشارقة ودولة الإمارات العربية المتحدة وإقليم الخليج خصوصا والوطن العربي عموماً.
 وتكون المدة الدراسية لبرنامج الماجستير سنتان، بواقع 33 ساعة معتمدة، حيث تدرس مساقات السنة الأولى في فصلين دراسيين أما السنة الثانية فهي مكرسة تماماً لأطروحة الماجستير.
ويغطي البرنامج مجموعة واسعة من الموضوعات، منها الحفاظ على التراث المبني والمجموعات المتحفية، وتقديم وتفسير التراث، وإدارة مخاطر الكوارث للتراث الثقافي وإدارة التراث العالمي، فيما سيتم تدريس مساقات البرنامج باللغة العربية بشكل رئيسي وذلك لتلبية احتياجات المنطقة.
جدير بالذكر أنه يتم تقديم الطلبات من داخل دولة الإمارات عبر الموقع الإلكتروني لجامعة الشارقة http://www.sharjah.ac.ae
ويتم تقديم الطلبات من خارج دولة الإمارات من خلال الموقع الإلكتروني لايكروم-الشارقة، عبر الرابط التالي: http://athar-centre.org
انتهى

تابعنا على